التصور البصري والمكاني للشارع كملمح من ملامح التنمية المستدامة لمدن الهضاب العليا الشرقية

شارع 8ماي 1945 بمدينة سطيف

المؤلفون

  • عاطف صالحي جامعة منتوري، قسنطينة
  • علاوة بولحواش جامعة منتوري، قسنطينة

DOI:

https://doi.org/10.59791/jaec.v8i1.4044

الكلمات المفتاحية:

التنمية المستدامة، المعايير الشكلية والوظيفية، الهضاب العليا الشرقية، مدينة سطيف، نهج عين الفوارة

الملخص

يعتبر البعد التنموي و السياحي ذو قيمة في إطار أهداف التنمية المستدامة. فإنّ له تأثيرا في مناحي الإقتصاد والمجتمع وإبرازه لرمزية المكان. ويظهر هذا البعد للتنمية العمرانية المستدامة على مستوى نقاط الجذب التي تميز المدينة. على مستوى الهضاب العليا الشرقية تمتلك ولاية سطيف ومدينتها التي هي مجال الدراسة نقاط جذب تاريخية متمثلة في معالمها التي كانت ولا تزال تستقطب مختلف شرائح المجتمع. ويمثل نهج 8 ماي 1945 أو عين الفوارة عيِّنة هذه الدراسة, ويتميز بالإتساعه وواجهاته العمرانية وأروقته ذات البعد التاريخي. كما تتوفر فيه الأنشطة التجارية والخدماتية والترفيهية على سواء. إعتمدت الدراسة المعروضة في هذا المقال على هذه المعايير الوظيفية والشكلية لإبراز قوة جذب النهج المحلي والإقليمي. وقد مكنت الدراسة من تحديد المعايير الشكلية والوظيفية للتخطيط المستقبلي للنهج على مستوى مدن الهضاب العليا الشرقية ليلعب دوره في التنمية المستدامة. 

   

السير الشخصية للمؤلفين

عاطف صالحي، جامعة منتوري، قسنطينة

 

 

علاوة بولحواش، جامعة منتوري، قسنطينة

 

 

التنزيلات

منشور

2024-04-17

كيفية الاقتباس

صالحي ع., & بولحواش ع. (2024). التصور البصري والمكاني للشارع كملمح من ملامح التنمية المستدامة لمدن الهضاب العليا الشرقية: شارع 8ماي 1945 بمدينة سطيف. مجلة العمارة وبيئة الطفل, 8(1), 53–69. https://doi.org/10.59791/jaec.v8i1.4044

إصدار

القسم

المقالات